آل سقوط! بقلم كوثر محمد دقدوق

اليوم شُغلُنا الشاغل أنتم!
في كل تفصيلٍ من تفاصيلكم
لن نصمت ولن نَكِل،لن نبرح ولن نتراجع
سنستغل كُل عثرة من تعثراتِكُم !
سنستغل حتى النفس الذي تتلعثمون بِه ونجعل مِنه مسرحية تحت عنوان “انظروا للتافهين !”
لن نَكِلّ..
ولن نملّ ،،
في كل وجه من وجوهكم نرى وجوها سوداء و وحشية ..بوجوهكم وكأننا نرى صورة اجدادكم القبيحة التي كسرت ضِلَع بنت خيرِ الورى !
يا اهل زوال ..يا اهل الختلِ والغدر
يا أهل الجُبن..!
لا طيَّبَ الله لكم عيشًا لا لكم ولا لأحفادِكم!
أتظنون أن اليمن و في كُل بِقاع الأرض وما يجري فيها جرَّاء وحشيتِكُم أنَّ بِهِم على الله هوانا!؟
فلا والله ..لا هدأ الصوت ولا ملَّ الحق
سنظل كظِلِكُم نلاحِقَكُم بل اكثر ونكون كوابيسًا ترمي بنفسيَّتِكم السوداء الى ما هو اقصى من القاع
يا آل سعود ..يا حلفاء بنو فسادِكم “امريكا وإسرائيل!ومن ينعقُ معها فسادًا”

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *