الوزير حسين الحاج حسن: نأمل أن تبصر الحكومة النور وتنطلق بمعالجة الملفات المطلوبة

أمل وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال حسين الحاج حسن، في حفل تأبيني في سحمر، أن “تبصر الحكومة النور في أقرب وقت، حكومة مكتملة الصلاحيات الدستورية وليس تصريف أعمال، لتكون مسؤولة أمام اللبنانيين، وتنطلق بمعالجة الملفات المطلوبة ومنها الملف الإقتصادي والهم المعيشي وإيجاد فرص العمل”.

وقال إن “عدم حصول تدهور أمني وعسكري في لبنان هو بفضل القرار الواضح للمقاومة في التصدي لهذا الخطر بدءا من الحدود وإلى ما وراء الحدود، رغم انتقادات البعض لكن الجميع استفاد من النتائج، وطبعا الدور الواضح والمشكور للجيش اللبناني والأجهزة اللبنانية الحاسم في التصدي لهذا المشروع في داخل الوطن، فهذا إنجاز، نحن لم نشعر كلبنانيين بحجم هذا الخطر لأن هناك من أبعده عنا، لكن يكفي أن نتصفح عن الأرقام والنتائج التي رأيناها في سوريا والعراق”.

واعتبر أن “هناك محاولات لتصفية القضية الفلسطينية من خلال الإعتراف بالقدس كعاصمة للكيان الصهيوني وعدم عودة اللاجئين الفلسطينيين حيث يبقى موضوع الدولة وهذا ما يقومون به من خلال تمزيق الضفة الغربية ونشر المستوطنات، فهكذا يتم تصفية القضية الفلسطينية، لكن مرة جديدة نقول سيسقط هذا المشروع لأن الشعب الفلسطيني وداعمي الشعب الفلسطيني من محور المقاومة استطاعوا ان يحبطوا كثيرا من هذا المشروع وسيحبطون كثيرا من محطاته”.

وأضاف”جرب الأميركي والإسرائيلي وأدواتهم نشر الفتن بأشكالها كافة خلال السنوات الماضية لكن القرار الحاسم لدى محور المقاومة هو الذي أطفأ الفتن دولا وحكومات وشعوب وأحزاب وتيارات وقيادات وشخصيات عدم الإستجابة لأي فتنة والصبر على أي ابتلاء والعمل لتمتين أواصر الوحدة على كل المستويات مسلمين ومسيحيين سنة وشيعة وقوميات من مختلف الإنتماءات، وبحمد الله استطعنا أن نتجاوز الكثير من الفتن والمحن”.

المصدر: الوكالة الوطنية للاعلام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *