وزیر الدفاع الإيراني: إيران تدعم بكل قواها الشعوب المضطهدة

أكد وزیر الدفاع وإسناد القوات المسلحة ال​إيران​ي العميد ​أمير حاتمي​ “أننا ندعم معنویا وبكل قدراتنا جمیع الشعوب المضطهدة في العالم”، مشيراً إلى أن “إيران تقدم مساعدات استشاریة لمحاربة الإرهابيين، لكن ما یحقق الانتصار هو روح الصمود والممانعة لدى الشعوب التي ترفض الظلم”.

ولفت حاتمي، خلال مؤتمر لقادة التعبئة “البسیج” ​طهران​، إلى “أنه لم یذكر إلا الشيء القلیل عن قدرة إیران الدفاعیة، القدرة الدفاعیة للبلاد أعلى بعشرات المرات عما هو معلن في وسائل الإعلام”.

واعتبر أن “الحرب الأميركية المفروضة أصبحت فرصة لتعزیز قدرات إیران الدفاعیة، فإن هذا الحظر یوفر أیضا فرصة للقضاء على نقاط الضعف في الاقتصاد الإیراني”.

وأوضح وزیر الدفاع الإيراني أن “التعبویین والفكر التعبوي، كان له الدور المهم في إنتاج مقاتلة “كوثر” وكان أیضا له الدور في مجال إنتاج ورفع مدى الصواریخ ودقة وتنوع الرادارات والأسلحة القتالیة الجویة والدفاعیة”، مشيراً إلى أن “الأميركیین الخبثاء الذین یعادون وبكل قواهم جمیع أبناء الشعب الإیراني، ویدعون كذبا وزورا دعم الشعب الإیراني، دعموا ​صدام حسين​ في فترة الدفاع المقدس”.

وشدّد على أن “الأميركیین الذین لا یطیقون ممانعة الشعب الإیراني، قاموا بجمع الأشرار من جمیع أنحاء العالم، وتدریب الجماعات الإرهابیة، واستطاعوا احتلال أجزاء واسعة من أراضي سوریا و​العراق​، إلا الفكر التعبوي هو الذي تمكن من إلحاق الهزیمة بأمريكا المجرمة في المنطقة”.
المصدر: النشرة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *