غوغل قد تستحوذ على المقر الرئيسي لجهاز استخبارات “ألمانيا الشرقية”

تبحث شركة غوغل اليوم عن مقر لها في العاصمة الألمانية، برلين، وقد يقع اختيارها على المقر الأسبق لجهاز الاستخبارات التابع لجمهورية ألمانيا الديمقراطية (ألمانيا الشرقية).

بدأت القصة عندما أشار مختصون ألمان على غوغل بالبحث عن عقارها المرتقب في حي يشتنبرغ في برلين، وذلك لأنه يشكل مقصدا لعشاق التكنولوجيا وروادها في العاصمة الألمانية.

وعندما تواصلت الشركة الأمريكية مع المسؤولين الرسميين في الحي، أشاروا عليها بالمقر الرئيسي الأسبق لجهاز استخبارات ألمانيا الشرقية (Stasi).

وفي تعليقه على الخبر، أكد البرلماني الألماني، داني فريمارك، بأن الاقتراح الأسبق منطقي ومثالي لأنه “سيجلب الديمقراطية” لأجواء المقر الاستخباراتي الأشهر في برلين.

هذا وأشار خبراء وناشطون إلى ملاءمة المقر الاستخباراتي في برلين الشرقية لشركة غوغل وأنشطتها (التي لا يخضع العديد منها للمساءلة)، خاصة لأنها “تتشابه مع عمل الاستخبارات الأمنية في جمع معلومات غير محدودة عن الناس وتفاصيل حياتهم”.

وللتذكير، كانت وحدة (Stasi) تمثل الجهاز الاستخباراتي المركزي في ألمانيا الشرقية، المتخصص في عمليات جمع المعلومات ومهام التجسس وكذلك في مكافحة التجسس، في حين اشتهر بهوسه وأساليبه المتشعبة في مراقبة سكان ألمانيا الشرقية.

المصدر: RT

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *