تعثّر المفاوضات بين واشنطن وبيونغ يانغ

نقلت شبكة “سي أن أن” الإخبارية الأمريكية عن مصادرها أن المفاوضات بين واشنطن وبيونغ يانغ حول نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية الشمالية قد تعثرت، نتيجة عدم رغبة الطرفين في تقديم أي تنازلات.

وكشفت المصادر المطلعة أن سلطات كوريا الشمالية “حاقدة فعلا” على الولايات المتحدة بسبب رفضها تخفيف العقوبات على بيونغ يانغ بصورة جزئية لتحفيز المفاوضات، في حين تنتظر واشنطن من جانبها أن تتخذ كوريا الشمالية خطوات أكثر جدية في اتجاه نزع الأسلحة، من تلك التي تستعرضها.

وأشارت الشبكة الإخبارية الأميركية أيضا إلى أن التوترات زادت عقب تهديدات كوريا الشمالية الأخيرة بأنها ستستأنف أنشطتها النووية إذا لم تخفف واشنطن من العقوبات.

علاوة على ذلك، أكدت معلومات “سي أن أن” أنه لم يتم التوافق حتى الآن على النقاط المحددة التي يجب أن  تدخل في عملية نزع الأسلحة النووية، كما أن المبعوث الخاص للولايات المتحدة إلى كوريا الشمالية ستيفن بيغونن لم يلتقِ بتاتا بمسؤولين كوريين شماليين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *